البث المباشر الراديو 9090
بوتين والرئيس الصينى
قال الرئيسان الروسى فلاديمير بوتين، والصينى شى جين بينج، أن بلادهما تقف ضد التدخل العسكرى فى فنزويلا، مؤكدين دعمهما للمفاوضات فى القضايا الخاصة بأمريكا اللاتينية، والتزامهما بمواصلة تطوير العلاقات مع دول الإقليم.

جاء ذلك، خلال بيان مشترك بشأن نتائج محادثاتهما فى موسكو، مساء أمس الأربعاء.

أضافا أن روسيا والصين تهدفان إلى مراقبة تطور الموقف فى فنزويلا، ودعوة جميع الأطراف إلى الالتزام بميثاق الأمم المتحدة وقواعد القانون الدولى والعلاقات بين الدول، واحترام مبدأ عدم التدخل فى الشؤون الداخلية لدول أخرى، والمساعدة فى إيجاد حل سلمى لمشاكل البلد من خلال وسائل الحوار السياسى الشامل، والوقوف ضد أى تدخل عسكرى فى فنزويلا.

وأكد الرئيسان دعمهما للمفاوضات المرتبطة بأمريكا اللاتينية والتزامهما بمواصلة تطوير العلاقات الثنائية مع دول المنطقة.
كان زعيم المعارضة الفنزويلية خوان جوايدو قد أعلن نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد بعدما اعتبرت المعارضة، أن فوز الرئيس نيكولاس مادورو فى الانتخابات التى أجريت فى ديسمبر "غير قانونى".

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار