البث المباشر الراديو 9090
الفريق دقلو
أكد نائب رئيس المجلس العسكرى الانتقالى فى السودان، الفريق أول محمد حمدان دقلو حميدتى، اليوم، أن المجلس العسكرى يسعى لإجراء انتخابات نزيهة فى السودان.

وقال حميدتى خلال مؤتمر صحفى إن "الشعب السودانى عانى من الفساد والضائقة المعيشية"، مشددًا على أن مهمة الجيش السودانى هى الحفاظ على أمن البلاد.

وأضاف الفريق أول حميدتى "هدفنا لم شمل الشعب ومحاربة الفتنة ودعاة الفوضى، مهمتنا الحفاظ على أمن البلاد، ولسنا مختلفين مع قوى الثورة"، مؤكدًا جاهزية المجلس الانتقالى لتشكيل حكومة تكنوقراط، وتسليم السلطة من الآن لحكومة تشمل جميع أطياف الشعب، قائلًا "نحن شركاء حقيقيون فى الثورة، ولا نريد غير الانتخابات الحرة".

وأضاف نائب رئيس المجلس العسكرى الانتقالى فى السودان "أبوابنا مفتوحة لجميع الأحزاب السياسية، والوضع الآن مستقر تمامًا فى البلاد"، موضحًا أنه ليس لأحد الأطراف أن ينفرد برأيه، وعلينا أن نتوافق جميعا على ما فيه مصلحة البلاد.

وتعهد حميدتى بعدم خذلان الشعب السودانى وأسر الشهداء، داعيًا باقى الأطراف فى الوقت نفسه إلى تحمل مسؤوليتها.

ونوه نائب رئيس المجلس الانتقالى بمحاسبة كل من ارتكب خيانة وتآمر على البلاد، قائلًا "نريد أن تظل الثورة حقيقية تهدف للتغيير الفعلى لا لخدمة المصالح الشخصية".

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار