البث المباشر الراديو 9090
نجلاء فتحى
كشفت النجمة نجلاء فتحى، فى أحد الحوارات النادرة لها أنها كانت تعانى من التنمر فى طفولتها، ما عرضها لبعض المشاكل النفسية خلال فترة مراهقتها. 

كانت أبرز هذه المشاكل التى تعرضت لها نجلاء فتحى أن "صوتها وحش" - حسبما كان يصفها البعض خلال فترة طفولتها. 

وذكرت قائلة فى حوارها: "لما كان بيجيلنا ضيوف كنت بخاف أدخل عليهم الصالون لأنى هسمع منهم جملة أعتاد الكثير على قولها وهى "البنت دى حلوة أوى بس صوتها وحش"، لذلك لم تكن تتحدث طويلا، ولم تتخيل وقتها أنها ستصبح نجمة مشهورة فى عالم الفن. 

نجلاء فتحى
نجلاء فتحى

 

ومن بين المشاكل الأخرى التى تعرضت لها هى نحافة ساقيها، وقالت إنها كانت تعانى من أرجل نحيفة جدا، وكان الكثير من أفراد أسرتها يسخرون منها قائلين: "كلى وأنتى واقفة عشان رجليكى تتخن".

 كما ظهرت فى لقاء آخر، مع الإعلامى مفيد فوزى، تحدثت فيه عن شكل أسنانها، وقالت إنها فكرت فعليا فى تعديلها وذهبت للطبيب الذى كان سيقوم بتقويم وتعديل شكل أسنانها، لكن عبدالحليم حافظ رفض وقال لها إنها ميزة وكل شخص لديه ميزة فى وجهه حتى لو كانت عيبا فهى ميزة.

نجلاء فتحى
نجلاء فتحى
نجلاء فتحى

 

نجلاء فتحى، أصبحت بعد التنمر عليها واحدة من أهم وأشهر نجمات مصر، وذاعت شهرتها فى الكثير من الدول العربية مثل السعودية والأردن والكويت وغيرهم الكثير. 

ولدت نجلاء فتحى، فى مثل هذا اليوم من عام 1961، وتمر اليوم الذكرى الـ70 على ميلادها، وعلى الرغم من اعتزالها الفن منذ فترة طويلة واختفائها عن الساحة الفنية، إلا أنها مازالت موجودة فى قلوب وعقول الكثير من عشاقها. 

نجلاء فتحى
نجلاء فتحى

 

اسمها الحقيقى فاطمة الزهراء، وأطلق عليها العندليب الأسمر عبدالحليم حافظ اسم نجلاء فتحى ليكون اسمها الفنى.

كان أول أدوارها فيلم "الأصدقاء الثلاثة" عام 1966، لتنطلق بعدها وتقدم العديد من الأعمال السينمائية الهامة مثل سنة أولى حب، والعاطفة والجسد، واذكرينى، ورحلة النسيان، وسونيا والمجنون، وحب أحلى من حب، وأنف وثلاث عيون، ولا يامن كنت حبيبى، والشريدة، وامرأة مقاتلة، ومدافن مدفونة للإيجار، وشباب يحترق، وحب وكبرياء، وأحلام هند وكاميليا، والجراج"، وكان آخر أعمالها فيلم "بطل من الجنوب" عام 2000.

نجلاء فتحى
نجلاء فتحى

 

تزوجت 3 مرات، الأولى من المهندس أحمد عبدالقدوس ابن الأديب إحسان عبدالقدوس، ثم من سيف أبو النجا، وأخيرا من الكاتب والإعلامى حمدى قنديل، والذى روى تفاصيل تعرفه عليها فى مذكراته بعنوان "عشت مرتين"، والتى فاجأته بطلبها الزواج منه على عكس العادات والتقاليد المتعارف عليها، حيث إنه قابلها للمرة الأولى أثناء إجرائه حوار صحفى معها فى منزل شقيقتها بالدقى فطلبت يده للزواج.

تابعوا مبتدا على جوجل نيوز




آخر الأخبار