البث المباشر الراديو 9090
ماريا زاخاروفا - متحدثة الخارجية الروسية
وصفت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، العقوبات الأمريكية الجديدة بحق المشاركين فى مشروع "السيل الشمالى ــ 2" بأنها غير قانونية وغير شرعية، مشيرة إلى أن هذه العقوبات تضرب بمصالح حلفاء واشنطن.

وقالت زاخاروفا فى مؤتمرها الصحفى الأسبوعى اليوم الخميس: "إن هذه العقوبات الموجهة ضد بلادنا لا تضر بنا فقط، بل وتضر بمصالح حلفاء الولايات المتحدة الأمريكية، بلدان الاتحاد الأوروبى وألمانيا"، مضيفة:" فى إفادة صحفية قائلة: "إن الموقف الروسى لم يتغير.، فهذه العقوبات الأحادية ضد روسيا غير شرعية".

يذكر أن وزير الخارجية الأمريكى انتونى بلينكين أعلن فى 23 نوفمبر الجارى فرض عقوبات جديدة على المشاركين فى مشروع " السيل الشمالى ــ 2"، الذى سيمر عبره الغاز الطبيعى الروسى إلى ألمانيا بواسطة أنابيب تحت سطح بحر البلطيق، متجنبا المرور عبر أوكرانيا.

ودخلت العقوبات الأمريكية ضد شركة "ترانسادريا" ومقرها قبرص والسفينة "مارلين"، التى ترفع العلم الروسى والمرتبطة بـ"السيل الشمالى 2"، حيز التنفيذ يوم الثلاثاء الماضى.

ويتضمن مشروع "السيل الشمالى 2" بناء خط أنابيب غاز بسعة 55 مليار متر مكعب سنويا من الساحل الروسى عبر بحر البلطيق إلى ألمانيا. ويواجه المشروع معارضة نشطة من قبل الولايات المتحدة، التى تروج لغازها الطبيعى المسال إلى الاتحاد الأوروبى، كما تعارضه أوكرانيا، التى تخشى فقدان عبور الغاز الروسى عبر أراضيها.



اقرأ ايضاً



آخر الأخبار

تعليقات القراء

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع