البث المباشر الراديو 9090
وزارة الداخلية
نظمت الإدارة العامة للعلاقات الإنسانية ورعاية أسر شهداء ومصابى الشرطة بقطاع الإعلام والعلاقات بوزارة الداخلية، احتفاليات لتكريم أبناء الشهداء المتفوقين فى المراحل الدراسية، وذلك تحت وزير الداخلية اللواء محمود توفيق، بحضور عدد من قيادات الوزارة وعدد من الفنانين.

وجرى خلال الاحتفالية نقل تحيات وتقدير وزير الداخلية وجميع أعضاء هيئة الشرطة للمتفوقين، وتقديم أخلص معانى التقدير والاعتزاز لجميع أسر وأبناء الشهداء الأبرار من رجال الشرطة، الذين سطروا بدمائهم الذكية صفحة خلود فى سجل التضحيات، لتبقى ذكراهم أبد الدهر، راية تعلن بجلاء أنه لا تفريط فى حق أمن الوطن وسلامة مواطنيه.

وتم تكريم أبناء الشهداء والمتفوقين منهم بالمراحل التعليمية المختلفة، وتسليمهم شهادات تقدير وكؤوس التفوق الدراسى للأول فى كل مرحلة تعليمية.

وقد كان لتلك الاحتفاليات بالغ الأثر فى نفوس أسر وأبناء الشهداء، الذين أعربوا عن فخرهم واعتزازهم بذلك التكريم الذى يُعد امتدادا لتكريم آبائهم من الشهداء الأبرار الذين دافعوا عن الحق لكى يأمن الجميع.

يأتى ذلك فى إطار سياسة وزارة الداخلية الهادفة فى أحد محاورها إلى تقديم كافة أوجه الدعم والرعاية لأسر شهداء هيئة الشرطة، باعتبارها أحد ثوابتها المحورية، إعلاءً لقيم الوفاء لتضحيات ذويهم الذين استشهدوا دفاعاً عن أمن الوطن وسلامة أراضيه.

كما يأتى تخليداً ووفاءً وعرفاناً لتضحيات شهداء الوطن وأبنائه الأبرار من رجال الشرطة الذين وهبوا أرواحهم ودمائهم الغالية أثناء تأدية واجبهم الوطنى فى سبيل الدفاع عن تراب وطنهم العزيز وأمن شعبه.



اقرأ ايضاً



آخر الأخبار

تعليقات القراء

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع