البث المباشر الراديو 9090
مجلس الأمن
أعلنت مصادر دبلوماسية، أمس الخميس، أن مجلس الأمن الدولى سيجتمع، اليوم الجمعة، بطلب من الولايات المتحدة؛ للبحث فى الأزمة السورية بعد رفض دمشق تشكيل لجنة برعاية الأمم المتحدة لصياغة دستور جديد.

وكان الموفد الدولى الخاص إلى سوريا ستيفان دى ميستورا فشل خلال زيارته إلى دمشق، أمس الأربعاء، فى الحصول على موافقة الحكومة السورية على اللجنة الدستورية التى أوكلت اليه مهمة تشكيلها خلال مؤتمر حوار سورى نظّمته روسيا فى سوتشى فى يناير الماضى.

ولن يحضر دى ميستورا اجتماع مجلس الأمن شخصياً لكنه سيشارك فيه عبر الفيديو، كان دى ميستورا حضر، الأسبوع الماضى، بنفسه إلى نيويورك لإبلاغ مجلس الأمن أنّه قرّر مغادرة منصبه نهاية نوفمبر، وأنّه سيعمل خلال المدّة المتبقّية له تذليل العقبات التى تعترض تشكيل اللجنة الدستورية.

وسعى دى ميستورا خلال الأشهر الأخيرة لإنشاء لجنة دستورية تضم 150 عضوا، بهدف إعادة إحياء مسار التفاوض بين طرفى النزاع السورى.



اقرأ ايضاً



آخر الأخبار

تعليقات القراء

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع