البث المباشر الراديو 9090
الهجرة غير الشرعية
أكدت النمسا اليوم تكثيف التعاون مع دول غرب البلقان فى مكافحة الهجرة غير الشرعية.

وأشار بيان لوزارة الداخلية النمساوية اليوم الأربعاء، إلى الاتفاق على هذا التعاون فى اجتماع عمل بين وزير الداخلية كارل نيهمر ومفوض الاتحاد الأوروبى للتوسع وسياسة الجوار أوليفر فاهيلى فى فيينا.

وأضاف البيان أنه يجب على الاتحاد الأوروبى أن يتعاون مع كل الدول من أجل كبح الهجرة غير الشرعية من خلال وضع حلول مستدامة وطويلة الأجل تشمل إدارة قوية للحدود وتنفيذ إجراءات اللجوء وكذلك التعاون فى العودة إلى الوطن واتباع نهج قوى لمكافحة شبكات التهريب.

وذكر البيان أن النمسا تساند البوسنة والهرسك حتى تتمكن بشكل مستقل من إعادة المهاجرين غير الشرعيين من غرب البلقان إلى بلدانهم الأصلية من خلال توفير التدريب كما تدعم النمسا العودة الطوعية من البوسنة والهرسك كجزء من مشروع للأمم المتحدة بمبلغ 300 ألف يورو لمساعدة المهاجرين على العودة وإعادة الاندماج فى بلدانهم الأصلية.

ولفت البيان إلى أن الأمن النمساوى سلم 32 شخصا للسلطات النيجيرية تسعة منهم يحملون الجنسية النيجيرية ومنهم أيضا خمسة مجرمين أدينوا بارتكاب جرائم مختلفة وتشمل الأذى الجسدى الجسيم ومقاومة سلطة الدولة والجرائم المتعلقة بالمخدرات.



اقرأ ايضاً



آخر الأخبار

تعليقات القراء

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع