البث المباشر الراديو 9090
الليمون والجرجير
أثبتت الدراسات الطبية أن تناول عدد من الأطعمة يمثل وسيلة رائعة للحفاظ على الكبد سليماً ومعافى، لافتة إلى أن الحصول على أفضل النتائج يكون بواسطة علاج تنظيف الكبد من السموم، والذى يوصى بإجرائه مرتين فى العام لإزالة مختلف المواد الغريبة التى قد تكون محجوزة فى الكبد.

وذكر موقع "ويب طب" القائمة الكاملة للأطعمة التى تساعد فى تنظيف الكبد من السموم ويوصى باستهلاكها للحفاظ على الجسم خاليا من السموم.

الثوم

حتى كمية صغيرة من الثوم لها القدرة على تنشيط أنزيمات الكبد والتى تساعد على تنظيف الكبد من السموم.
وتتواجد فى الثوم كميات كبيرة من الأليسين والسيلينيوم، وهما اثنان من المواد الطبيعية التى تساعد على تنظيف الكبد من السموم وبالتالى عمله بكفاءة.

جريب فروت

يحتوى الجريب فروت على كميات كبيرة من فيتامين سى ومضادات الأكسدة المختلفة الأخرى التى تساعد على تنظيف السموم وطردها بشكل طبيعى وفعال من الكبد.

وكشفت الدراسات أن كوبا صغيرا من عصير الجريب فروت الطازج يساعد الكبد على إنجاز عمله بكفاءة عمله وتنظيف الجسم من المواد الكيميائية وغيرها من السموم.

الشاى الأخضر

هو أحد المشروبات الطبيعية الساخنة التى يعشقها الكبد، حيث إنه يحتوى على عدد كبير من المواد المضادة للأكسدة والتى تساعد على تحلل السموم فى الكبد وطردها خارج الجسم.

علاوة على ذلك فإن للشاى الأخضر عديد من الخصائص الطبية الأخرى التى تساهم فى تقوية الصحة الجسدية والنفسية.

الشاى الأخضر

 

الشمندر والجزر

يحتوى كل من الشمندر "البنجر"، والجزر على كميات كبيرة جداً من البيتا كاروتينات والفلافونيوئيدات، وهى مركبات طبيعية فعالة تساعد بشكل خاص على تحسين وظائف الكبد.

الخضار ذات الأوراق الخضراء

الخضراوات الخضراء، ولا سيما الورقية منها، هى حليف قوى للكبد، ويمكن تناولها نيئة أو مطبوخة أو كعصير، ولهذا النوع من الخضار قدرة عالية على امتصاص السموم من مجرى الدم، وتتمثل أهم تلك الخضراوات فى "الجرجير"، إذ تتميز بشكل خاص فى قدرتها على تحفيز تدفق العصارة الصفراء والتى تعمل على إزالة الفضلات من الدم وتمنع بذلك وصولها إلى أعضاء الجسم المختلفة.

الأفوكادو

يساعد الأفوكادو الجسم على إنتاج الجلوتاثيون الضرورى لنشاط الكبد فى عملية تنظيف الجسم من السموم، وتشير الدراسات التى أجريت مؤخراً إلى تحسن وظائف الكبد لدى أولئك الذين يأكلون الأفوكادو بشكل منتظم.

التفاح

يحتوى التفاح على مستويات عالية من البكتين، وهو مركب كيميائى ضرورى للجسم لتنقية وتنظيف الكبد من السموم، وبذلك فإن تناوله بانتظام يساعد على تدعيم وظائف الكبد.

التفاح

 

زيت الزيتون

للزيوت العضوية مثل: زيت بذور الكتان، زيت الزيتون، القدرة على امتصاص السموم الضارة من الجسم، ولكن يجب الحرص على استهلاكها باعتدال.

الحبوب الكاملة

إن الحبوب الكاملة مثل الأرز البنى غنية بفيتامين B وتعمل على تحسين التمثيل الغذائى للدهون فى الجسم وتساعد الكبد على تحسين وظائفه.

الجوز الملكى

يوجد فى الجوز مستويات عالية من الأحماض الأمينية التى تساعد على تنظيف الكبد من السموم، كما ويحتوى الجوز أيضاً على مستويات عالية من الجلوتاثيون والأوميغا 3 والتى لها دور كبير فى تنقية الكبد.

الخضراوات من العائلة الصليبية

عند التفكير فى تحسين صحة الكبد، يجب الحرص على تناول الخضار من عائلة الخضار الصليبية.
فمن فوائد البروكلى، والقرنبيط مثلاً أنهما يحتويان مواد تزيد من كمية الجلاكوسينولات فى جسمكم، وهذه المواد تساعد الكبد فى عملية إنتاج الانزيمات الضرورية لعمله.

الليمون

يوجد فى الليمون كميات كبيرة جداً من فيتامين سى، والذى يساعد الجسم على تحليل المواد السامة وتحويلها إلى مواد تذوب فى الماء، لذا ينصح بشرب عصير الليمون المخفف الطازج وبشدة.

الليمون

 

الملفوف

تماماً مثل البروكلى والقرنبيط، فإن أكل الملفوف يساعد على تنشيط أنزيمات الكبد والتى لها دور حاسم فى طرد السموم من الجسم. حاولوا تناول كميات كافية من الملفوف بانتظام، على هيئة سلطة الملفوف أو الملفوف المخلل أو حساء الملفوف.

الكركم

يعتبر الكركم أحد أنواع التوابل المفضلة للكبد، حاولوا إضافة الكركم إلى شوربة العدس فى المرة المقبلة لتحصيل فوائده المذهلة والعديدة.

ومن فوائد الكركم للكبد أنه يساعد على تحليل المواد السامة المختلفة التى ترتبط بالسرطانات.





تعليقات القراء

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع